البرازيلي رونالدو يؤكد إدخاله مستشفى في إيبيزا

أكد النجم السابق لكرة القدم البرازيلية رونالدو الأحد أنّه أدخل المستشفى في إيبيزا الإسبانية بعد إصابته بإنفلونزا حادة ومن المقرّر أن يغادره غداَ، وذلك في أعقاب تقارير صحافية عن إصابته بالتهاب رئوي.

وكتب المهاجم السابق عبر حسابه على موقع تويتر: "أصبت بإنفلونزا حادة هنا في إيبيزا. أدخلت المستشفى الجمعة، الا أنّ كل شيء تحت السيطرة! غدا الاثنين سأخرج وأعود الى المنزل".

ووجه رونالدو شكره الى كلّ المتابعين "على رسائلكم وعاطفتكم".

وكانت صحيفة "ديارو دي إيبيزا" أشارت الى أنّ المهاجم الفذ البالغ حالياً 41 عاما، أدخل غرفة العناية الفائقة بعد ظهر الجمعة، حيث تم تشخيص إصابته بالالتهاب.

وأوضحت الصحيفة نفسها أنّ المهاجم السابق لبرشلونة وريال مدريد الإسبانيين وإنتر ميلان الإيطالي، طلب بعد ذلك نقله الى مستشفى "كلينيما نوسترا سينيورا دل روزاريو" الخاص.
وفي حين أفادت الصحيفة أن اللاعب لا يزال في العناية وأن وضعه الصحي يتحسن، رفضت متحدثة باسم المستشفى رداً على سؤال لوكالة فرانس برس، إعطاء معلومات إضافية احتراماً لخصوصية المرضى.

ويتواجد المهاجم السابق بشكل دوري في إيبيزا، إحدى الجزر الإسبانية في البحر المتوسط التي تعد قبلة للسياح، ويمتلك منزلاً فيها.

 

وكالات

في نفس السياق