بوفون يعتزل دوليا

أعلن الأسطورة جيانلويجي بوفون، قائد وحارس مرمى المنتخب الإيطالي، اعتزاله اللعب الدولي، بعدما فشل الأتزوري خلال مواجهة إيطاليا والسويد في الوصول إلى كأس العالم 2018 في روسيا للمرة الأولى منذ 60 عاماً.

وقال بوفون عقب مباراة إيطاليا والسويد: إنه عار بسبب كل شيء، بسبب الناس الذين حضروا ليساندونا، لقد فشلنا في شيء مهم جدًا وهو الوصول لكأس العالم.

وأضاف بوفون إنه من المؤسف أن مواجهة إيطاليا والسويد، آخر مباراة لي مع المنتخب، أسفرت عن عدم تأهلنا لكأس العالم، أنا آسف، ولكن ليس من أجلي، من أجل المجموعة، لأننا فشلنا في تحقيق الهدف الذي كان مهما بالنسبة لإيطاليا بأسرها.

وواصل بوفون كنا نعلم أن مباراة إيطاليا والسويد ستكون صعبةً، وخاصة بعد نتيجة الذهاب، لعبنا تحت ضغط كبير، وفشلنا في تحقيق التأهل للمرة الأولى منذ 1958.

واختتم بوفون عقب مباراة إيطاليا والسويد: أريد احتضان جورجيو كيليني، وأندريا بارزالي ودانييلي دي روسي، وجميع الزملاء الذين زاملوني لأكثر من 10 أعوام.

 

وكالات