تين هاغ مدرب مانشستر يونايتد يوافق على رحيل رونالدو

مسجل بالموقع منذ

6 سنوات 8 أشهر

أراد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم مانشستر يونايتد مغادرة "أولد ترافورد" خلال فترة الانتقالات الصيفية، لكنه فشل في الخروج رغم الجهود الحثيثة لوكيله خورخي مينديز.

فرونالدو لم يعد أساسيا أو أحد الأعمدة الرئيسية في صفوف "الشياطين الحمر"، إذ أشركه الهولندي تين هاغ مدرب "المانيو" في مباراتين فقط  ضمن 7 مباريات بالدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم.

ومنذ ذلك الوقت، كان المدرب الهولندي حريصا على الاحتفاظ بالفائز 5 مرات بالكرة الذهبية، ولكن -على ما يبدو- تين هاغ بات مستعدا للموافقة على رحيله، إذ يتطلع رونالدو إلى رحيله في يناير/كانون الثاني المقبل، وفقا لما أوردته صحيفة "تلغراف" (Telgraph) البريطانية.

ويأمل قائد منتخب البرتغال -الذي قيل إنه أبقى على احترافيته خلال محنته- أن يؤدي أداؤه المتوقع القوي في مونديال قطر هذا الشتاء إلى إغراء فرق دوري أبطال أوروبا للتعاقد معه في الميركاتو الشتوي بعد فترة وجيزة من اختتام كأس العالم.

وإذا وصل عرض مناسب إلى "الدون" فمن المعتقد أن جماهير "أولد ترافورد" ستودع صاحب رقمهم الأسطوري "7" بعد أقل من 18 شهرا في مانشستر.

وبدا رونالدو محبطا أثناء جلوسه على مقاعد البدلاء خلال هزيمة الشياطين الحمر 6-3 أمام غريمه اللدود سيتي في ديربي مانشستر الأحد الماضي، رغم إجراء كل التبديلات الخمسة المتاحة له، واختار تين هاغ عدم مشاركة رونالدو "احترامًا لمسيرته الكبيرة".
وأدت الهزيمة الكارثية إلى دعوات من نجمي اليونايتد السابقين روي كين وريو فرديناند للمدرب تين هاغ بإشراك رونالدو زميلهما السابق الذي سجل هدفه الوحيد هذا الموسم من ركلة جزاء ضد فريق شريف المولدوفي في الدوري الأوروبي.

ويدّعي كين أن تين هاغ أظهر "عدم الاحترام" لرونالدو، محذرا من أن الوضع سيتحول قريبا إلى "الأسوأ".

وتابع كين "أعتقد أنه كان يجب السماح له بالرحيل قبل إغلاق فترة الانتقالات الصيفية، لكن المدرب منع ذلك لحاجته إلى خيارات متعددة، لكنك لا يمكن أن تتمسك برونالدو وتجلسه على مقاعد البدلاء؛ إنه أحد أعظم اللاعبين على الإطلاق".

وتابع "تين هاغ أشرك أنتوني مارسيال وسجل هدفين، هذا مبرر، ولكن الصورة الأكبر أن رونالدو لم يلعب، اشترك في مباراتين أساسيا في الدوري الأوروبي. أعتقد أن الأمور ستتدهور وتتعقد مع مرور الأسابيع".

في غضون ذلك، اتفق فرديناند مع كين وانتقد قرار تين هاغ إبقاء رونالدو على مقاعد البدلاء ضد مان سيتي.
وتابع "لا يمكن أن يكون لديك أفضل هداف في العالم، الذي سجل 24 أو 25 هدفا الموسم الماضي على مقاعد البدلاء".

وختم "أصعب شيء في كرة القدم هو تسجيل الأهداف، وهذا الرجل يفعلها بشكل جيد، إن لم يكن أفضل من أي لاعب آخر".

المصدر : تلغراف