بطولة الرابطة المحترفة 1 (الجولة 24) : المنافسة تحتدم بين رباعي يصارع للافلات من كماشة النزول

مسجل بالموقع منذ

3 سنوات 6 أشهر

تبلغ بطولة الرابطة المحترفة الاولى لكرة القدم جولتها الرابعة والعشرين ويدخل السباق بداية من يوم غد الاحد في مرحلة مفصلية هامة اذ ان اقتراب الترجي الرياضي التونسي من حسم اللقب لايعدم تواصل التشويق والحماس والاثارة بين الاندية التي لازلت تصارع من اجل البقاء ضمن صفوة اندية النخبة بعد انحصار التنافس بين 4 فرق بالاساس ولهذا ستتضاعف اهمية مباريات الجولة التي سيكون شعارها الافلات من كماشة النزول قبل فوات الاوان .

 

لمتابعتنا على فيسبوك انضموا الى صفحتنا على الرابط التالي : https://www.facebook.com/kooracomofficiel
 


ولن يكون للملعب القابسي الذي عرفت وضعيته تدهورا دراماتيكيا بفعل ما عاشه الفريق من احداث من ذلك هزمه جزائيا في مباراة اتحاد بن قردان وخصم 3 نقاط من رصيده بقرار من الاتحاد الدولي للعبة وهو ما رمى به في ذيل الترتيب ب 16 نقطة من خيار سوى تحقيق الفوز بمناسبة استضافته لاتحاد تطاوين في لقاء سيغيب عنه الجمهور الا ان ذلك لن يؤثر في منطق الحسابات التي وضعتها الاقدار في وجه « الستيدة » حيث ان الفوز سيكون حتميا في مباراة الغد و انتظار ما ستفرزه تطورات الجولتين الاخيرة وقبلها في عمر البطولة بملاقاة نادي حمام الانف ثم الاتحاد المنستيري مع سعي الهيئة المديرة للفريق الى الدفاع عن حقوق النادي فيما يهم النزاعات الادارية القائمة لعلها تاتي بالفرج لاحقا .
ومن جهته سيخوض اتحاد تطاوين المباراة بعيدا عن كل الرهانات باستثناء الدفاع عن الميثاق الرياضي بعد ان ضمن لنفسه موقعا مريحا في الترتيب ب30 نقطة في المركز السابع.
وتلوح مهمة مستقبل قابس الذي يحتل المرتبة قبل الاخيرة ب 18 نقطة جد معقدة بمناسبة مواجهته للنجم الساحلي في اولمبي سوسة اذ ان حرص فريق جوهرة الساحل على انهاء السباق في المركز الثاني المؤهل لدوري ابطال افريقيا والتخلص من ملاحقة النادي الصفاقسي يملي عليه تحقيق الفوز . لهذا فان « الجليزة » ستكون امام « معجزة » للخروج بسلام من هذه المهمة العسيرة شبيهة بمهمته لضمان البقاء اذ سيواجه النادي الصفاقسي في الجولة القادمة على معشب الطيب المهيري وما يعنيه التنقل من تحديات … الا ان مستقبل قابس لن يكون له من خيار سوى الاستبسال في الدفاع على حظوظه حتى الرمق الاخير.
ويستضيف فريق « الجليزة » يوم 15 جوان على ميدانه شبيبة القيروان في ظرفية قد يكون حسم فيها كل شيء. وتبدو حظوظه ضئيلة جدا في تفادي النزول.
وقد تنعدم الاختيارات امام نادي حمام الانف في مباراة الغد ضد اتحاد بن قردان (صاحب المركز الرابع ب 35 نقطة) حيث سيكون فريق الضاحية الجنوبية الذي يحتل المركز قبل الاخير ب18 نقطة في مواجهة حاسمة بل قد تمثل الفرصة الاخيرة للنجاة باستضافته لاتحاد بن قردان خاصة وان الجولة القادمة سينزل خلالها ضيفا على الملعب القابسي الذي يعيش وضعية متازمة قبل ان ينهي السباق باستضافة الملعب التونسي.
وستبحث شبيبة القيروان التي تحتل المركز 11 ب 24 نقطة على معشب حمده العواني في مواجهتها للنادي الصفاقسي على انتصار سيتنفس به الصعداء اذ ان وضعية فريق عاصمة الاغالبة تلوح مقلقة والمهمة امام ابناء المدرب رود كرول تلوح معقدة باعتبار ان غايتهم لاتزال انهاء السباق في المركز الثاني اي انهم سيجتهدون لتفادي الهزيمة ولكن الشبيبة في حاجة ماسة الى 3 نقاط ثمينة بل ربما الاثمن في سباق البطولة .
وستسعى الشبيبة الى تحقيق نتيجة ايجابية في انتظار مباراتها المتاخرة مع الترجي الرياضي التونسي لحساب الجولة 23 التي ستخوضها يوم 3 جوان المقبل ثم تتحول في الجولة 25 يوم 30 ماي الى تونس لملاقاة النادي الافريقي ثم الى قابس للتبارى مع مستقبل قابس يوم 15 جوان في اطار الجولة الاخيرة.
وستحمل الجولة الرابعة و العشرون من السباق بين طياتها مواجهات تلوح « عادية » اي اقل قيمة من حيث رهان النزول من ذلك مباراة الملعب التونسي (المركز 9 ب27 نقطة) و نجم المتلوي (العاشر ب25 نقطة) اذ سيبحث كلا الفريقين على تحقيق نتيجة ايجابية لتحسين رصيده من النقاط والاطمئنان نهائيا و حسابيا على البقاء.
وعلى ذات الشاكلة سيكون الرهان في مباراة الاتحاد المنستيري/ النادي البنزرتي حيث سيبحث كلاهما على تثبيت المردود الطيب الذي قدماه في مشوار البطولة وخاصة من جانب فريق عاصمة الرباط الذي نجح بفضل مجهودات لاعبيه والاطار الفني بقيادة لسعد الدريدي في قلب الوضعيات والارتقاء في سلم الترتيب العام والصعود الى المركز الثامن ب27 نقطة الى حد الان في حين سيسعى النادي البنزرتي (الخامس ب 34 نقطة) الى تحقيق فوز من شانه ترميم معنويات كل المحيطين بالفريق مع اقتراب الموسم من النهاية والعودة الى المركز الرابع الذي سيخول للفريق المشاركة في المسابقات القارية و الاقليمية خلال الموسم القادم.

 

وات