تصفيات كأس افريقيا: الصراع متواصل على 10 مقاعد في الجولة الأخيرة

مسجل بالموقع منذ

3 سنوات 5 أشهر

تنتظر القارة السمراء كشف النقاب عن هوية باقي المنتخبات المتأهلة لنهائيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم، المقرر إقامتها في مصر الصيف القادم، وذلك حينما تجرى منافسات الجولة السادسة الأخيرة من التصفيات المؤهلة للبطولة، التي ستنطلق غدا الجمعة.

ويتأهل متصدر ووصيف كل مجموعة من المجموعات الـ 12 في التصفيات لنهائيات البطولة التي ستقام في الفترة من 21 جوان حتى 19 جويلية المقبلين.

وتأهل للنهائيات 14 منتخبا، بينما يدور الصراع حاليا على حجز المقاعد الـ 10 المتبقية للنهائيات، حيث تسعى الكرة العربية لزيادة عدد ممثليها في البطولة، بعدما ضمنت 5 فرق تأهلها رسميا في مشاركة قياسية للعرب.

وحجزت منتخبات تونس ومصر والمغرب والجزائر وموريتانيا مقاعدها في النهائيات بعد مرور 5 جولات من عمر التصفيات، بينما يتطلع منتخبا ليبيا وجزر القمر لتعزيز الرقم القياسي العربي في النسخة القادمة.

ويحلم منتخب جزر القمر بتحقيق المفاجأة وتسجيل ظهوره الأول في البطولة، حينما يحل ضيفا على منتخب الكاميرون في المجموعة الثانية، التي تشهد أيضا مواجهة بين منتخب المغرب، الذي يتصدر المجموعة برصيد عشر نقاط، مع مضيفه منتخب مالاوي، متذيل الترتيب برصيد أربع نقاط، الذي ودع التصفيات رسميا.

ويسعى منتخب جزر القمر، الذي يحتل المركز الثالث برصيد 5 نقاط، بفارق 3 نقاط خلف المنتخب الكاميروني حامل اللقب، صاحب المركز الثاني، في خطف النقاط الثلاث، أملا في تساويه في عدد النقاط مع المنتخب الملقب بالأسود غير المروضة، ليحتكم المنتخبان حينها إلى فارق المواجهات المباشرة.

وسوف تصب المواجهات المباشرة في تلك الحالة في صالح المنتخب العربي، الذي تعادل مع نظيره الكاميروني 1 / 1 في جولة الذهاب بالمجموعة.

وفي المجموعة الخامسة، يطمح منتخب ليبيا لاجتياز عقبة منتخب جنوب أفريقيا، من أجل بلوغ النهائيات للمرة الرابعة في تاريخه والأولى منذ عام 2012، حيث لا بديل أمامه سوى الحصول على النقاط الثلاث، لاقتناص ورقة الترشح الثانية عن تلك المجموعة للنهائيات، بعدما حسم المنتخب النيجيري صعوده رسميا.

ويتصدر منتخب نيجيريا الترتيب برصيد 10 نقاط، قبل لقائه مع ضيفه منتخب سيشيل، القابع في ذيل الترتيب بنقطة واحدة، بينما تحتل جنوب أفريقيا المركز الثاني برصيد 9 نقاط، بفارق نقطتين أمام ليبيا، صاحبة المركز الثالث.

وبعيدا عن المنتخبات العربية، تشهد المجموعة الثالثة مواجهة ساخنة بين منتخب بوروندي وضيفه الجابوني، من أجل الحصول على تذكرة العبور الثانية عن تلك المجموعة للنهائيات، بعدما حجز منتخب مالي البطاقة الأولى مبكرا.

ويكفي منتخب بوروندي، صاحب المركز الثاني برصيد 9 نقاط، بفارق نقطتين خلف منتخب مالي المتصدر، الحصول على نقطة التعادل فقط أمام الجابون، صاحبة المركز الثالث بـ 7 نقاط، من أجل التأهل للنهائيات للمرة الأولى في تاريخه.

وتشهد المجموعة الرابعة، منافسة ضارية بين منتخبات بنين وجامبيا وتوجو للحصول على بطاقة الصعود الثانية بعدما ضمن المنتخب الجزائري صعوده رسميا في الجولة الماضية، قبل لقائه مع ضيفه منتخب جامبيا.

ويتربع المنتخب الجزائري على القمة برصيد 10 نقاط، بفارق 3 نقاط أمام أقرب ملاحقيه منتخب بنين، الذي يستضيف توجو، صاحبة المركز الثالث بـ 5 نقاط، التي تتفوق بفارق المواجهات المباشرة على جامبيا متذيلة الترتيب.


وتبدو المنافسة حامية الوطيس بين جميع منتخبات المجموعة السابعة لنيل بطاقتي الصعود للنهائيات، حيث تلتقي زيمبابوي مع ضيفتها الكونغو، بينما تواجه الكونغو الديمقراطية ضيفتها ليبيريا.

وتمتلك جميع منتخبات المجموعة كامل الحظوظ للتأهل، حيث تتصدر زيمبابوي الترتيب بـ 8 نقاط، بفارق نقطة أمام أقرب ملاحقيها ليبيريا، بينما تحتل الكونغو الديمقراطية المركز الثالث بـ 6 نقاط، وتتذيل الكونغو الترتيب بـ 5 نقاط.

ويتصارع منتخبا أنجولا وبوركينافاسو على بطاقة الصعود الثانية للمجموعة التاسعة، التي شهدت صعود المنتخب الموريتاني للمرة الأولى للنهائيات، عقب تصدره للترتيب برصيد 12 نقطة.

ويحتل منتخب أنجولا المركز الثاني في الترتيب بـ 9 نقاط، قبل لقائه مع مضيفه منتخب بوتسوانا، متذيل الترتيب بنقطة واحدة، في حين تأتي بوركينافاسو في المركز الثالث بـ 7 نقاط، قبل مباراتها مع موريتانيا.

وتشهد المجموعة الـ 11، منافسة ثلاثية بين منتخبات غينيا بيساو وناميبيا وموزمبيق، بعدما ودع المنتخب الزامبي، حامل لقب المسابقة عام 2012، التصفيات مبكرا، بتذيله الترتيب بـ 4 نقاط، في مفاجأة من العيار الثقيل.

وتلتقي غينيا بيساو، متصدرة الترتيب بـ 4 نقاط، مع ضيفتها موزمبيق، صاحبة المركز الثالث بـ 7 نقاط، بينما تواجه ناميبيا، التي تحتل المركز الثاني برصيد 8 نقاط بفارق المواجهات المباشرة خلف غينيا بيساو، مضيفتها زامبيا.

وبينما ضمن المنتخب الأوغندي مشاركته في النهائيات، عقب تصدره ترتيب المجموعة الـ 12، فإن الصراع على أشده بين باقي منتخبات المجموعة لحصد تذكرة العبور الثانية.

ويواجه منتخب ليسوتو، صاحب المركز الثاني برصيد 5 نقاط، مضيفه منتخب الرأس الأخضر (كاب فيردي)، صاحب المركز الأخير بـ4 نقاط، في حين تلتقي تنزانيا، صاحبة المركز الثالث بـ 5 نقاط متأخرة بفارق المواجهات المباشرة عن ليسوتو، مع أوغندا.

وتخلو باقي مجموعات التصفيات الأخرى من الإثارة، بعدما تم حسم التأهل بها، فتشهد المجموعة الأولى، مواجهة بين منتخبي السنغال ومدغشقر، حيث صعدا مبكرا للنهائيات، بينما يلتقي منتخب السودان مع ضيفه غينيا الاستوائية بالمجموعة ذاتها.

وفي المجموعة الثامنة التي شهدت تأهل غينيا وكوت ديفوار للنهائيات، يلتقي المنتخب الغيني مع مضيفه أفريقيا الوسطى، بينما يستضيف منتخب كوت ديفوار نظيره الرواندي.

أما المجموعة العاشرة فتأهلت تونس وكذلك مصر التي حصلت على حق التنظيم بعد سحبه من الكاميرون.

ويلتقي المنتخب التونسي مع ضيفه إي سواتيني (سوازيلاند سابقا)، بينما يلاقي المنتخب المصري مضيفه منتخب النيجر.

 

وكالات

في نفس السياق